القائمة الرئيسية

 الصفحة الأولى

 المنتديات

 ارسل خبر

 عقيدتنا
· المحاضرات العشر
· نشوء الأمم
· الاسلام في رسالتيه
· مقالات في العقيدة

 معرض الصور

 معرض الفيديو

 للاتصال بنا
· للاتصال بنا
· للتعريف بنا
· لارسال خبر

من صور المعرض

معرض الصور

عداد الموقع

تم استعراض
956502
صفحة للعرض منذ 1 تشرين الثاني2010

من يتصفح الأن

يوجد حاليا, 2 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا
sadad.ssnphoms.com :: عرض الموضوع - الديك و الكبش قصة و عبرة
 س و جس و ج   بحثبحث   مجموعات الأعضاءمجموعات الأعضاء   الملف الشخصيالملف الشخصي   أدخل لقراءة رسائلك الخاصةأدخل لقراءة رسائلك الخاصة   دخولدخول 

الديك و الكبش قصة و عبرة

 
كتابة موضوع جديد   الرد على الموضوع    sadad.ssnphoms.com قائمة المنتديات -> منوعات
عرض الموضوع السابق :: عرض الموضوع التالي  
الكاتب رسالة
افلين دنهش
Newbie
Newbie


تاريخ التسجيل: Oct 31, 2010
عدد الردود: 14

ردأرسل في: الخميس فبراير 17, 2011 1:20 am    عنوان الموضوع: الديك و الكبش قصة و عبرة رد مع تعقيب



في إحدى القرى كان يعيش كبش أقرن أليَن ضخم وديك عملاق يفخَر بعُرفه ويمشي الخيلاء.
ذات يوم، خرج أهالي القرية جميعاً إلى النزهة في رحاب الطبيعة. ولم يبقَ فيها غير الكبش والديك.
فجأة، سُمعت في عنان الجوّ ضجة وصياح، على ارتفاع مئات الأمتار.
رفع الكبش والديك رأسيهما ليعرفا ما الخبر، فشاهدَا طائرين من الكواسر الجوارح، يتصارعان فوق القرية.
بعد هنيهة من التحديق في خوف، قال الديك لرفيقه:
* ألا ترى، يا صديقي، أنّ هذين الطائرين يمكن أن يُسبّبا لنا مشكلات، إذا هما استمرّا في هذا الاقتتال الفظيع؟
فأجابه الكبش، من دون أن يُولي الأمر مثقال ذرّة من الاهتمام:
- كيف يمكن أن يُسبّب لنا الطائران مشكلات، وهما في أعالي الجو، ونحنُ على الأرض؟ بعد دقائق، انتفض الديك، وهو يرى الصراع يشتدُّ، والطائرين يزدادان قرباً من الأرض، فقال في هلَع للكبش:
* ألا ترى، يا صديقي، أن الطائرين يقتربان أكثر فأكثر من سطوح الأكواخ؟
من دون أن يفكر أو يهتم، أجاب الكبش:
- وأنت ماذا يهمّك من كل هذا، دعهما يتقاتلان وأرحنا.
فجأة، لم يعد الطائران قادرين على مواصلة الصراع، فانفصلا، ولكن شدّة الإنهاك جعلتهما يقعان على الأرض وسط نار، نسي القرويون إطفاءها، فانتفضَا، ولكن ريشهما الملتهب ألقَى بالشرور على سطح الكوخ، وسَرَت النيران في كل أكواخ القرية.
صاح الديك في هلع:
* ألم أقل لك إنّ اقتتالهما في الجوّ، قد يُسبِّب لنا مشكلات جَمّة؟
ولكن الكبش، الذي ظل غير مُبالٍ بما حدث، قال للديك غير مُكترث:
- القرية ليست قريتنا، هي قرية الناس، فلماذا نهتمُّ ونغتمّ؟
لمح القرويّون من بعيد الدخان وألسنة اللهب، فهبُّوا لإنقاذ مساكنهم. كانت النيران قد أتت على الأخضر واليابس. فجلس الأهالي تحت شجرة يندبون حظهم. ولكي يهدئ كبير القربة من روعهم، قال لهم: يجب أن نضحّي في هذه المصيبة، لكي نطرد الأرواح الشريرة. ولابدّ من التضحية بالكبش والديك.
فالتفت الديك إلى الكبش وقال:
* ألم أقل لك: إنّ صراع الطائرين سيكون سبباً لسوء مصيرنا؟
نحنُ نتوهّم دائماً أنّ ما يحدُث للغير لا يمسّنا بسوء.
الهنود الحمر، عندما يمرض أحدهم، يقول عنه كل واحد: انا مريض بفلان
إلى الأعلى
عرض ملف المستخدم أرسل رسالة خاصة
مواضيع سابقة:   
كتابة موضوع جديد   الرد على الموضوع    sadad.ssnphoms.com قائمة المنتديات -> منوعات جميع التوقيت على GMT + 10 ساعات
صفحة 1 من 1

 
إنتقل إلى:  
لاتستطيع وضع مواضيع جديدة في هذا المنتدى
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
لا تستطيع تعديل مواضيعك في هذا المنتدى
لاتستطيع حذف مواضيعك في هذا المنتدى
لاتستطيع التصويت في هذا المنتدى

Powered by phpBB © 2001, 2005 phpBB Group





انشاء الصفحة: 0.43 ثانية
صفحات اخرى في الموقع:  |  |
[ المزيد من الصفحات ]